شاب أراد شراء دراجة نارية فتعرض للذبح على يد عصابة ببرشيد

كشك | 10 نوفمبر 2017 على 12:52 | آخر تحديث 10 نوفمبر 2017


769

لقي شاب من مدينة الدار البيضاء، مصرعه قبل أيام على يد عصابة مجهولة نواحي مدينة برشيد، بعدما تنقل إليها من أجل اقتناء دراجة نارية من الحجم الكبير.

وحسب ما تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي فإن الشاب المدعو قيد حياته أيوب الركادي، والبالغ من العمر 23 سنة، يقطن في الحي المحمدي في الدار البيضاء.

وحسب المعلومات ذاتها، فإن الضحية كان ينوي شراء دراجة نارية من نوع (تي ماكس)، عن طريق إعلان في الموقع المتخصص لنشر الإعلانات “أفيتو”، وبعد انتقاله إلى مدينة برشيد للقاء البائع المفترض، نصب له مجهولون كمينا، وسرقوا المبلغ المالي الذي كان بحوزته، والذي حدد في 10 ملايين سنتيم، قبل أن يعمدوا إلى تصفيته في غابة نواحي برشيد وذلك عن طريق الذبح.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية