شباط يبدأ سباق الأمانة العامة بارتداء قبعة الزعيم المعارض

كشك | 8 يوليو 2017 على 11:40 | آخر تحديث 11 يوليو 2017


20

كشف مصدر جريدة “كشك” الالكترونية، أن السبب الحقيقي الذي كان وراء عقد الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، لتجمع خطابي له في مدينة فاس، صباح يومه السبت 08 يوليوز 2017، جاء ردا  على منافسه المباشر في سباق الأمانة العامة  للحزب نزار البركة الذي سبق وأن عقد الثلاثاء الماضي اجتماعا مع أعضاء الحزب في مدينة فاس.

وأوضح المصدر الاستقلالي في تصريح لجريدة “كشك” الالكترونية، أن لقاء شباط اليوم السبت جاء بعد النجاح الذي حققه اجتماع نزار البركة رفقة أعضاء الحزب بمدينة فاس، وأيضا لإستعراض عضلاته في معقله.

وأضاف المصدر ذاته أن حميد شباط لم يتقبل بعد فكرة أنه أصبح قريبا من مغادرة الأمانة العامة للحزب، عقب المشاكل الكبيرة التي عاشها حزب “علال الفاسي” في السنوات الأخيرة.

ويشار أن حميد شباط لبس من جديد قبة الزعيم المعارض خلال التجمع الخطابي الذي عقده بالمركب الثقافي الحرية، تحت شعار “حزب الاستقلال وسؤال المرحلة”، وذلك استعدادا للمؤتمر الوطني 17، حيث طالب بإطلاق سراح كافة معتقلي احتجاجات الحسيمة.

وأضاف حميد شباط في حديثه أمام أنصاره أن من اتهم شباب احتجاجات الحسيمة بالانفصال، هو الانفصالي الحقيقي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية