شبكة مخدرات تدهس دركيين..!

كشك | 8 سبتمبر 2017 على 10:49 | آخر تحديث 8 سبتمبر 2017


269

أطلقت عناصر الدرك الملكي بالقنيطرة الاثنين الماضي، النار على أفراد شبكة تهريب رفضت الامتثال لعناصر كوكبة الدراجات النارية بـ “النخاخصة” بين سيدي سليمان وعاصمة الغرب، وأشرف القائد الجهوي للدرك الملكي شخصيا على التدخل وإطلاق الرصاص بعد ساعتين من المطاردة، واسفرت العملية عن حجز حوالي طن من المخدرات.

وحسب ما نشرته جريدة “الصباح” في عددها الصادر يومه الجمعة، فقد أوضح مصدر مطلع على سير الواقعة أن عناصر كوكبة الدراجين كانت تؤمن حركة السير بمحطة الأداء “النخاخصة” بالطريق السيار الرابط بين طنجة والقنيطرة، وحاول سائق سيارة مشبوهة عدم إثارة الانتباه، فأمره دركي بالتوقف لكنة لاذ بالفرار، كما التصق بإحدى السيارات عند صندوق الأداء بالمحطة، واجتاز الحاجز الحديدي دون أداء المبلغ المالي بعد دهسه عناصر الدورية الدركية، ما تسبب في حالة استنفار أمنى قصوى، واشعرت مراكز ترابية وقضائية القيادة الجهوية للدرك الملكي التي اعترضت أفراد شبكة التهريب.

وأوضحت الجريدة أنه اجتازت عناصر الشبكة مرة أخرى سدا قضائيا للأمن الوطني بمدخل المدينة، وبعدها اضطر المتورطون، إلى الدخول للمجال الحضري وأثناء تضييق الخناق عليهم توجهوا نحو طريق سيدي علال البحراوي، وواصلت عناصر الدوريات الدركية ملاحقتهم بالتنسيق مع مراكز ترابية أخرى، قبل أن يتسلل المهربون عبر طريق غير معبدة إلى دوار مكيديدة بقيادة الحدادة.

وأمر القائد الجهوي للدرك أثناء وصول عناصر التدخل بإطلاق ثلاثة رصاصات على عجلات السيارة من نوع “رونو ماستر” بيضاء اللون تسلل على إثرها المهربون إلى غابة مجاورة تاركين وراءهم السيارة بحمولتها، وأسفرت العملية عن ضبط كمية مهمة تزيد عن طن من مختلف أنواع المخدرات من الكيف والطابا.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية