صادم.. أمريكي يقتل صديقته لأنها نطقت إسم زوجها السابق أمامه

كشك | 5 أغسطس 2017 على 11:38 | آخر تحديث 5 أغسطس 2017


447

بعد محاكمة ماراطونية دامت شهوراً طويلة، أدان المُحلفون بمحكمة فلوريدا الشاب الأمريكي “فيديل لوبيز”، 25 عاماً، بجريمة القتل من الدرجة الأولى، بعد قيامه بقتل صديقته وإخراج أمعائها، حين خلطت خطأ إسمه باسم زوجها السابق وهما يعيشان إحدى لحظاتهما الرومانسية.

وحُكم على “لوبيز” بالسجن مدى الحياة، حسب ما أوردته صحيفة “TorontoSun”، يومه السبت 05 غشت 2017، دون إمكانية تمتّعه يوماً من الأيام بإطلاق السراح المشروط، حين أقدم سنة 2015 على قتل صديقته “ماريا نيميث”، 31 عاماً، ليُعقب جريمته الشنيعة بالتمثيل بجثتها مخرجاً أمعاءها من بطنها.

وحاول الدفاع إقناع هيئة المحلفين بكون “لوبيز” فقد السيطرة على أعصابه ليتحول إلى إنسان مجنون، وهذا ما أكدته تحريات الشرطة التي وجدت ثقباً في الحائط وأثاثاً مكسوراً في موقع الجريمة، غير أن المحلفين سرعان ما أدانوه بجريمة القتل، مُعللين قرارهم بكون نُطق الضحية بإسم زوجها السابق في حضور صديقها الجديد، لا يُشكل دافعاً منطقياً يُجيز قتلها والتمثيل بجثتها.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية