صديق البوليساريو بالكونغرس في قلب فضيحة التحرش الجنسي

كشك | 22 نوفمبر 2017 على 12:28 | آخر تحديث 22 نوفمبر 2017


493

يواجه جونز كونييرز، عضو المنغرس الأمريكي، عدو المغرب في وحدته الترابية، قرار الإقالة من الكونغرس، بعدما اتهمته موظفة بالترحش الجنسي.

ونشر نوفل البعمري، المحامي المغربي والفاعل الحقوقي، تدوينة قال فيها : “داك الشيباني (الذي أحيط حول وجهه دائرة حمراء) يجالس مسؤول البوليساريو، اسمه جونر كونييرز عضو الكونغرس الأمريكي رئيس لجنة التضامن مع البوليساريو اتهمته موظفة بالتحرش الجنسي وهناك مطالب بإقالته من الكونغرس…”
وأضاف في نفس التدوينة التي أرفقها بصورة المعني بالأمر، “يبدو أن هادشي ديال الاغتصاب و التحرش الجنسي هو قاعدة عامة تمتد من قيادة الجبهة إلى المتضامنين معهم.”

يذكر أن جونز كونييرز، يعتبر أحد أبرز أعداء المغرب في الولايات المتحدة الأمريكية، وله علاقات وطيدة مع النظام الجزائري، وجبهة البوليساريو، ويستفيد من أموال الشعب الجزائري من عائدات الغاز، للدفاع عن أطروحة جنرالات الجارة الشرقية للمغرب، وجبهة البوليساريو، في إطار النزاع المفتعل في الصحراء المغربية، وذلك من خلال ما يسمى لجنة التضامن مع البوليساريو.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية