ظهور معطيات جديدة بخصوص سرقة رضيع من مستشفى مراكش

كشك | 30 سبتمبر 2017 على 08:05 | آخر تحديث 30 سبتمبر 2017


269

كشفت التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية بخصوص شبكة الاتجار في الرضع بمراكش، عن وثائق مزورة صادرة عن مصحة خاصة، تفيد بأن الرضيع الذي سرق أخيرا من داخل مستشفى ابن طفيل ولد داخل المصحة، وأنه ابن المرأة الثرية الذي عثر عليه في فيلاها.

 

وبحسب ما أوردته يومية المساء في عددها لنهاية الأسبوع الجاري، فإن الطبيب، الذي يتزعم شبكة للاتجار في الأطفال والرضع، استصدر وثيقة تفيد بأن المرأة التي عثر على الرضيع المختطف بحوزتها، قامت بوضعه داخل المصحة الخاصة، التي يرجح أنه يشتغل بها، إضافة إلى عيادته الموجودة بحي المسيرة بمدينة مراكش.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية