علي لطفي يحتج على العثماني والوردي بسبب العقارب والثعابين

كشك | 10 أغسطس 2017 على 19:18 | آخر تحديث 10 أغسطس 2017


281

احتجت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة، ضد سعد الدين العثماني، مطالبة إياه، بإعادة  تأهيل معهد باستور – المغرب، وتمويله وتوسع خدماته لتشمل صناعة وإنتاج أمصال العقارب والثعابين واللقاحات ، وضمان مخزون استراتيجي من أجل إنقاذ آلاف البشر  من اللدغات السامة لهذه الزواحف القاتلة.

 

و دعت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة التي يترأسها علي لطفي، في بيان لها، توصلت جريدة “كشك” الإلكترونية بنسخة منه، رئيس الحكومة، إلى تفعيل الفصل 2 من المرسوم الملكي رقم 176.66، الصادر في 23 يونيو 1967 المتعلق بدور واختصاصات معهد باستور المغرب مع مراجعته وتحديثه ، ليتماشى مع التطورات لمعاهد باستور الشبكة الدولية ، ومن أجل أن يحتل مكانة متميزة في الصحة العمومية كمؤسسة وطنية مرجعية في إنجاز الأبحاث والتحاليل والاكتشافات العلمية والبيوطبية والبيوتكنولوجية خاصة مايتعلق بمكافحة الأمراض المعدية وعلوم الأحياء الدقيقة والمناعة والمختبرات  والتكوين والدراسات.

  وأوضحت الشبكة ذاتها، أن حالات لسعات العقارب ولدغات الأفاعي المسجّلة في المغرب سنويا، ازدادت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، خاصة مع التغيرات المناخية وارتفاع درجات الحرارة في عدد من المناطق، مشيرة إلى أن لسعات العقرب  تحتل المرتبة الأولى من مجموع التسممات حسب معطيات المركز الوطني لمحاربة التسمم، وذلك  بنسبة تفوق 50%.

وأضافت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة، أن المركز الوطني لمحاربة التسمم  سجل سنويا 000 .30 لسعة وأزيد من  100 وفاة، مشيرة إلى أن 95% من هاته الوفيات هم أطفال دون سن الخامسة عشر والمسنون دون مناعة.

ودعت الشبكة، حكومة العثماني، عبر أدواتها المختصة من وزارات التجارة والصناعة والصحة والفلاحة والداخلية والجماعات المحلية إلى التصدي الحازم  ومنع  الإعلانات  الخاطئة والمزيفة التي تروجها بعض شركات مبيدات الحشرات والتي تدعي فيها  أن مبيداتها قادرة على  قتل الثعابين والعقارب ، واصفة هذه الممارسات بـ”الخطيرة” والهادفة إلى التدليس و استغلال حاجيات الناس بسبب غياب وزارة الصحة .

وشدّدت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة، على أن الثعابين والعقارب لا تؤثر فيها المبيدات الحشرية ولا السموم التي توضع كطعم، لأن الثعابين من ذوات الدم البارد التي حتى لو ابتلعت حيوانا مسموما بأي أنواع السموم الكيميائية المعروفة فإنها لا تتأثر، كما أن العقارب لديها مناعة قوية ضد المبيدات مهما بلغ تركيزها، بحسب تعبير الشبكة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية