غياث: ترشيحي كان سياسيا لكن ما تعانيه ساكنة سطات آلمني

كشك | 21 سبتمبر 2017 على 21:23 | آخر تحديث 21 سبتمبر 2017


544

أكد محمد غياث، مرشح حزب الأصالة والمعاصرة، الفائز بالانتخابات البرلمانية الجزئية يوم الخميس الماضي 14 شتنبر الجاري، المعادة بدائرة سطات، بما يزيد عن 24 ألف و500 صوت، أنه لم  يكن يتوقع ذلك الفوز الساحق، مشدّدا على أن الصدق هو الذي نجح، في الانتخابات المذكورة.

 

وأوضح غياث قبل قليل في لقاء له مع مناضلي حزب “البام” بسطات، أن ترشيحه كان سياسيا، وأن ما تعانيه ساكنة إقليم سطات آلمه مضيفا قوله ” الناس والمغاربة باغيين المعقول ، وهذا سري في الفوز على خصومي، ومشروع حزبنا هو المستقبل شريطة القرب من المواطنين”.

وقال غياث، إن من صوتوا عليه حملوه أمانة، وأنه لن يتوانى في التواصل مع المواطنين، مشيرا إلى أنه سيفتح مكتبا الأسبوع المقبل بسطات لتلقي ملفات المواطنين وسيوصل رسائلهم للجهات المعنية.

وكان محمد غياث، مرشح حزب الأصالة والمعاصرة في الانتخابات البرلمانية الجزئية المعادة يوم الخميس الماضي، قد فاز بأكثر من 21 ألف و500 صوت مقابل 17 ألف صوت لمرشح الاستقلال، و 9 آلاف صوت صوتا لمرشح البيجيدي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية