فاتورة عشاء ماكرون وترامب وزوجتيهما تثير الجدل في فرنسا

كشك | 16 يوليو 2017 على 18:11 | آخر تحديث 16 يوليو 2017


1700

جدل واسع في فرنسا، ذاك الذي أثارته فاتورة مأدبة العشاء التي أقامها الرئيس الفرنسي ‘إمانويل ماكرون’ وزوجته، على شرف الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بأحد المطاعم الفاخرة، المتواجدة بأحد طوابق برج “إيفل” الباريسي الشهير، راوحت قيمتها 170 مليون سنتيم (155 ألف يورو).

وأوردت وسائل إعلام فرنسية وأمريكية هذا الخبر، مؤكدة صحته حين نشرت معه صورة عن فاتورة المطعم الخيالية، والتي تحوي بضع أكلات مختلفة لـ 4 أشخاص، قُدمت مع قوارير من النبيذ الفاخر.

وقد تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعية الفرنسيون الخبر، ليُعرب بعضهم أن أسفهم لهذا الإسراف الذي انخرط فيه رئيسهم الذي لم يُمض على كرسي الجمهورية أكثر من بضعة اسابيع، فيما وقف آخرون إلى جانب “ماكرون”، مؤكدين أن الدبلوماسية الرسمية للبلدان، تتطلب أحياناً مثل تلك المآدب، خصوصاً إن كانت في شرف ضيوف كبار ترتبط بلدانهم بمصالح عليا مع فرنسا كـ “دونالد ترامب”.

 

 

التعليقات