فضيحة جنسية تهز حزب “البيجيدي” وبنكيران يأمر بعدم كشفها !

كشك | 2 أكتوبر 2017 على 18:33 | آخر تحديث 2 أكتوبر 2017

كشك


634

اهتز البيت الداخلي لحزب العدالة والتنمية على وقع فضيحة جنسية جديدة، يحاول قياديوه منذ أيام تطويقها، وتتعلق بتورط مستشار جماعي، عن الحزب ذاته، في علاقة جنسية مع سيدة متزوجة وسرقة مبلغ مالي كبير.

 

وبحسب ما أوردته يومية “الأخبار” في عددها اليوم الإثنين، فإن الفضيحة دفعت عبد الإله بنكيران الأمين العام للحزب، إلى استنفار أجهزة ” البيجيدي ” من أجل التحقيق في الملف، وعدم كشف فصوله وتسريب معطياته، إلى حين البت فيه.

وكشفت اليومية، ذاتها، أن معطيات دقيقة، تشير إلى أن بطل الفضحية يدعى ” ح ل ” وهو في الأربعينيات من عمره، وعضو مجلس جماعة ” عامر الشمالية ” الواقعة في النفوذ الترابي لإقليم سيدي سليمان، مضيفة أنه تورط مع سيدة متزوجة، وتقطن في دوار أولاد بلعيد في المنطقة نفسها، في علاقة جنسية استمرت مدة طويلة، مستغلا غياب زوجها الذي يعمل خارج المغرب.

وأوضحت اليومية أن الفضيحة تفجرت لما تقدم زوج السيدة بشكاية إلى الجهات المعنية، بالمحكمة الابتدائية بسيدي سليمان، يتهم فيها شريكة حياته بالخيانة الزوجية وسرقة مبلغ مالي قدره 75 ألف درهم، وهو ما دفع عناصر الشرطة القضائية التابعة للمركز القضائي للدرك الملكي بمنطقة عامر الشمالية إلى فتح تحقيق وإجراء بحث تمهيدي في القضية بأمر من وكيل الملك.

وذكرت اليومية أن عناصر الدرك الملكي استمعت بتعمليمات من النيابة العامة، يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، إلى من المشكتي والمشتكى به، والذي تبين أنه مستشار جماعي عن حزب العدالة والتنمية، وكان كثير التردد على زوجة المشتكي، كما أوضح الزوج خلال الاستماع إليه، أنه تقدم بشكاية في الموضوع، ووضعها مباشرة بعدما اطلع على صور، تظهر فيها زوجته في موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك مع عشيقها، وأخرى تبادلها عبر تطيبق واستاب، مشيرا إلى أنه اطلع عليها بعد عودته إلى بيت الزوجية، حيث اكتشف اختفاء المبلغ المالي، ما دفعه إلى وضع أبناءه لدى عائلته من أجل رعايتهم.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية