فضيحة قناة “بي بي سي”.. مقطع جنسي في أخبار العاشرة مساء

كشك | 10 أغسطس 2017 على 21:45 | آخر تحديث 10 أغسطس 2017


1269

أصيب المشاهدون البريطانيون أمس الثلاثاء، 8 غشت 2017، بالصدمة عندما ظهر خلف صوفي راورث مقدمة برنامج العاشرة مساء، أحد موظفي هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) مسترخياً، ويشاهد سيدة تخلع حمالة صدرها في مشهد سينمائي.

 

وحسب صحيفة “دايلي ميل” البريطانية فإنه بينما يشاهد البرنامج ما يقرب من 3.8 مليون مشاهد، فقد ذكر أحد الأشخاص في تغريدة له على موقع تويتر مُشيراً إلى المحطّة: “لماذا يوجد مقطعٌ جنسي خلف إحدى مُقدّمي النشرات الإخبارية لديكم أثناء عرض تقرير؟”.

وكانت المذيعة صوفي راورث، البالغة من العمر 49 عاماً، تقدّم فقرة على الهواء مباشرة، عن انتصار فريق الكريكيت الإنكليزي على فريق جنوب إفريقيا، ولكن المشاهدين ذوي النظرة الثاقبة لاحظوا الشاشة الظاهرة خلف كتفها.

وقال مصدرٌ تلفزيوني لصحيفة The Sun البريطانية، إن “الواقعة كانت سقطة سيئة من بي بي سي، وإنه أمرٌ غير مِهني تماماً”، مضيفا أنه “يجلب الاعتقاد أن المشاهد الجنسية ينبغي أن تُعرض على الهواء مباشرة”. وكان الموظّف في وقت مُقتطع من العمل عندما لحق به رؤساؤه”، بينما قالت هيئة الإذاعة البريطانية من جانبها، إنها تحقق في الواقعة.

 

 

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية