قادمون وقادرون تطالب حصاد بالكشف عن خطته السنوية حول التعليم

كشك | 10 سبتمبر 2017 على 12:02 | آخر تحديث 10 سبتمبر 2017


383

طالب حركة “قادمون وقادرون”، محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بتوجيه خطاب رسمي لعامة الناس، بمناسبة الدخول المدرسي الجديد (2017-2018)، يقدم فيه خطته السنوية، ومشاريعه المستقبلية، التي ستسمح بالإطلاع عليها ودراستها وتقييمها ومحاسبته عليها في نهاية الموسم.

 

ودعت حركة “قادمون وقادرون”، التي يترأسها مصطفى المريزق، في بيان لها بمناسبة بمناسبة الدخول المدرسي الجديد 2017-2018،  إلى تنظيم مناظرة وطنية لمناقشة المنظومة التربوية، خدمة لمصلحة التلاميذ والطلبة والأسرة التعليمية بكل مستوياتها، وتقييم العقل المدبر للسياسات العمومية المتعلقة بالتعليم والتكوين والتربية، وتقديم الخلاطات الأولية للرأي العام في موضوع الرؤية الاستراتيجية 2015-2030.

وطالبت الحركة أيضا، بخلق وزارة جديدة خاصة بالتعليم في العالم القروي، وإعطاء الأولوية لتعليم أبناء وبنات “مغرب الهامش”، ورفع ميزانية وموارد التمويل التعليمي في كل المناطق المغربية المهمشة.

وشدّدت الحركة على أن تتكلف الدولة يجب أن تتكلف بتنظيم التعليم العالي بكل تخصصاته ، وتضع له سياسات موجهة، مدعومة بموارد وإمكانيات مالية، مطالبة بتحسين الوضعية المادية لرجال التعليم، وجعل المعلم والمدرس والأستاذ والأستاذ الباحث، محور أي سياسة تعليمية، وأساس كل تقويم، و عنصر أي تجديد وتطوير، إضافة إلى جعل المدرسة فضاء للتربية على المساواة بين الجنسين، المواطنة، التربية الجنسية، الرعاية التربوية، نبذ العنصرية والكراهية والعنف، واكتساب القيم والمعارف المقبولة اجتماعيا.

ودعت الحركة أيضا إلى ربط مسؤولية كل المؤسسات التعليمية والعاملين بها بالمراقبة والمحاسبة، سواء في التعليم العمومي أو الخصوصي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية