لعب وزراء بالهواتف وراء احتجاج عضو بفريق البام على العثماني!

كشك | 25 يوليو 2017 على 22:40 | آخر تحديث 26 يوليو 2017


199

أثار انشغال وزراء باللعب بهواتفهم المحمولة، خلال جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، اليوم الثلاثاء بمجلس النواب، احتجاج برلمانيين ضد سعد الدين العثماني.

 

وقاطع أحد أعضاء الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة كلمة زميل له في الحزب نفسه، حينما لاحظ أن 3 وزراء “يلعبون” بهواتفهم، دون أدنى اهتمام بما يدور في الجلسة، ما دعاه إلى الاحتجاج على رئيس الجلسة، الذي رفض منحه نقطة نظام، ليصرخ في وجهه: “إلى كان رئيس الحكومة كيقبل على راسو أن وزراءه يلعبوا وهو كيهدر، مشكلتو هاديك”، في إشارة منه إلى الوزراء الذين كانوا منشغلين باللعب بهواتفهم المحمولة، أثناء كلمة رئيس الحكومة.

وأضاف عضو حزب “البام”: “لكن أن يأخذ الكلمة نائب من الفريق الذي أنتمي إليه، ويستمر الوزراء في مثل هذه التصرفات اللا مسؤولة في جلسة دستورية، فهو ما لا نقبل به البتّة”، وهو ما دفع الوزراء إلى إعادة الهواتف إلى جيوبهم.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية