المدير المتهم بالتحرش لـ”كشك”:”الضحية قالت لي أنا كلي ليك”

كشك | 13 سبتمبر 2017 على 13:51 | آخر تحديث 13 سبتمبر 2017


16865

كشف أحمد الحمداوي، مدير مدرسةالقدس الابتدائية بورزازات عن معطيات مثيرة بخصوص اتهامه من قبل سيدة أرادت تسجيل ابنتها بالمستوى الرابع، بالتحرش بها واستدراجها من أجل ممارسة الجنس معها، وهي القضية التي تفجرت يوم أمس الثلاثاء، في مقطع فيديو سجّلته المعنية بالأمر بعدسة هاتفها وانتشر على الشبكات الاجتماعية، فيما قررت الوزارة إحالة المدير على المجلس التأديبي بعد شكاية تقدمت بها الضحية.

 

وقال الحمداوي في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن السيدة التي اتهمته بالتحرش بها، حلّت بالمدرسة يوم الثلاثاء 5 شتنبر الجاري من أجل تسجيل ابنتها، قادمة من كلميم، مشيرا إلى أنه رد عليها بأنه يصعب تسجيلها في الوقت الحالي وعليها أن تنتظر بعض الوقت بحكم الاكتظاظ الذي تعرفه المدرسة، ما جعل المعنية بالأمر تلتمس من المدير بأن يسارع إلى تسجيل ابنتها نظرا لظروفها وللمسافة التي قطعتها، إلى درجة قالت للمدير “أنا كلي ليك”، بحسب تعبير المدير الحمداوي.

وأضاف المدير أن المعنية بالأمر حلت بمكتبه في حالة شبيهة بـ”العاهرات”، وسلمته نسخة مغادرة ابنتها لمدرسة ابتدائية بمدينة كلميم ملتمسة منه بأن يذهب معها إلى أحد المقاهي بورزازات، فيما طلب منها المدير بأن تأتي بشهادة المغادرة الأصلية، مشيرا إلى أن السيدة “الضحية” عادت في صباح اليوم الموالي (الأربعاء 6 شتنبر الجاري) مرفوقة بشهادة المغادرة الأصلية فأوضح لها أنه بالإمكان تحويل ابنتها الآن فردت عليها قائلة “شحال بغيتي دبا” وهو ما رفضه المدير مكتفيا فقط بالجلوس معها في المقهى، مبررا ذلك بكونه لا يأخذ الرشوة، الأمر الذي استغلته المعنية بالأمر وأقدمت على تأويل الحوار الذي دار بينهما قبل أن تتوجه بشكاية إلى المصالح الأمنية المختصة تتهمه فيها بالتحرش بها، بحسب تعبير المدير “أ.ح”.

ووصف المدير  قرار توقيفه المؤقت بـ”الحيف”، مشيرا إلى أن القانون سيأخذ مجراه الطبيعي، مضيفا أنه منذ سبع سنوات وهو يشتغل بمدرسة القدس ولم يسبق له أن وقعت له مثل هذه الحوادث.

يذكر أن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا أمس الثلاثاء، شريط فيديو، صورته سيدة بكاميرا هاتفها، لحظة تحرش مدير مدرسة بورزازات بها، حيث حاول هذا الأخير، استدراج صاحبة الفيديو من أجل ممارسة الجنس معها مقابل تسجيل ابنتها في نفس المدرسة، على الرغم من أنها أخبرته أنها متزوجة و”تخاف الله”، ليلحّ عليها قائلا “كلنا مزوجين.. وإنا الله غفور رحيم”، قبل أن ترد عليه بـ”إنا الله شديد العقاب”.”.

وتجدر الإشارة إلى أن مقطع الفيديو المذكور أثار ضجة كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالب نشطاء الشبكات الاجتماعية بضرورة فتح تحقيق في الموضوع من أجل إيقاف المعني بالأمر ليكون عبرة للآخرين، مشيرين إلى أن “التسجيل في المدرسة مقابل الجنس” مسألة خطيرة جدا.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية