مراكش.. استنفار أمني بعد اختفاء قبر رجل ودفن امرأة مكانه!

كشك | 3 أكتوبر 2017 على 23:01 | آخر تحديث 3 أكتوبر 2017


513

شهدت مقبرة باب أغمات بحي سيدي يوسف بنعلي بمدينة مراكش، حالة استنفار قصوى وسط السلطة المحلية والمصالح الأمنية، بعد أن تم اكتشاف اختفاء قبر رجل بالكامل، وتعويضه بآخر يعود لامرأة، علما أن الميت الأول لم يمض على وفاته سوى عام واحد.

وحسب يومية “المساء” في عددها الصادر يوم أمس، فإن فاختفاء القبر المعني يفرض احتمالين لا ثالث لهما، وهما إما أن القبر يتضمن جثمانين لامرأة ورجل، أو اختفاء جثمان الراحل داخل قبره.

وأشار  المصدر ذاته إلى أن الحادث اكتشف من طرف أحد الأشخاص، والذي دأب على زيارة قبر والده منذ حوالي سنة من أجل الترحم عليه ليتفاجأ بتخريب طال القبر، وتعويضه بقبر آخر، مما يعني اختفاء جثمان والده.

من جانبها، تمكنت المصالح الأمنية بناء على تحقيقاتها من اعتقال شخصين يشتغلان في حفر القبور بالمقبرة المذكورة، واقتيادهما صوب الدائرة الأمنية للتحقيق معهما، حول ظروف دفن الهالكة في قبر الراحل.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية