مضيان رئيسا لمؤتمر الاستقلاليين وشباط وحيدا في حالة هستيرية

كشك | 22 سبتمبر 2017 على 20:01 | آخر تحديث 22 سبتمبر 2017


805

اختار أعضاء اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، القيادي نور الدين مضيان، رئيسا لمؤتمر الحزب بالإجماع، إلا شباط الذي اتهم هذا الأخير بالانتماء إلى التيار المطالب برحيله، في حين أكدت مصادر استقلالية أن شباط بات وحيدا وانتهى رسميا وحالته “هستيرية ومرضية”.

 

وقال قيادي استقلالي بارز رفض الكشف عن اسمه في حديث لـ”كشك”، إن أعضاء اللجنة التنفيذية لحزب الميزان اختاروا بالإجماع مضيان لرئاسة مؤتمر الاستقلاليين، إلا شباط، أي بمعدل 25 عضوا مقابل واحد وهو شباط، مضيفا أن اجتماع اللجنة التنفيذية غذوا سيحسم الأمر، وسيكون شباط الذي لم يقترح اسما آخر، أمام أمر الواقع ويقبل بمضيان رئيسا للمؤتمر.

وأضاف المصدر ذاته أن شباط اعترض على مضيان لأنه يتهمه بالانتماء إلى التيار المطالب برحيله، مشيرا إلى أن مضيان بنفسه لم تكن له الرغبة لترأس المؤتمر غير أن أعضاء اللجنة اقترحوا اسمه بالإجماع، مضيفا أن هذا الأخير عليه أن يتحمل المسؤولية المفروضة والمطلوبة في رئيس المؤتمر.

وبخصوص الخلافات التي يعرفها الحزب، أكد المصدر ذاته، أنها ستنتهي غدا في اجتماع اللجنة التنفيذية، حيث هناك إجماع على رحيل شباط إلا هذا الأخير، مضيفا “الجميع في اللجنة التنفيذية مقتنع بأن شباط غادي يمشي بحالو إلا شباط.. وباقي غادي يطلع..”

وأشار إلى أن جولاتهم في كل المناطق المغربية أكدت أن الجميع يرغب في رحيل شباط، مضيفا أن هذا الأخير لا يزال يرغب في البقاء، معتبرا أن حالته “هستيرية ومرضية”.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية