مطالب بفتح تحقيق في “منع” الراضي لموسم “سيدي عباد”

كشك | 7 أكتوبر 2017 على 17:15 | آخر تحديث 7 أكتوبر 2017


367

أعلن المكتب التنفيذي لجمعية ابني ثور العبابدة للتنمية المستدامة، أن عبد الواحد الراضي، قيدوم البرلمانيين، ورئيس جماعة القصيبية وبرلماني إقليم سيدي سليمان، حرم كبار الشيوخ “الرما والطُلبة حفظة القران” والفرسان ركاب الخيل ، وأعيان القبائل من:ابني ثور ـ العبابدة ـ أولاد حنون ـالدواغر لالة يطو ـالرزاكلة ـ الدواغر بهت ـ أولاد عبدالله ـ مزورة ـ المرادسة ـ زغيدات ـ الطيايرة ـ أولاد غايدة، من فرحة الاحتفال بالموسم السنوي للوالي الصالح “سيدي عباد”.

 

وأوضحت جمعية ابني ثور العبابدة للتنمية المستدامة، في بلاغ لها توصلت جريدة “كشك” الإلكترونية بنسخة منها، أن الجميع تفاجأ هذه السنة أن “عبد الواحد الراضي” كلف شخصا يدعى “محمد زيدان” بالسهر على تنظيم هذه العادة التي دأب سكان المنطقة على الاحتفال بها مع أهلهم وذويهم وكافة المواطنين.

وطالبت الجمعية المذكورة، وزارة الثقافة المغربية بفتح تحقيق في الموضوع لرد الاعتبار لكبار مشايخ المنطقة والفرسان وحفظة القرآن، الذين حرموا من الاحتفال بموسم سيدي عباد، وذلك حفاظا على مورثنا الثقافي من الاندثار.

وأعلنت جمعية ابني ثور العبابدة للتنمية المستدامة، اصطفافهاا إلى جانب المقاطعين للاحتفال بموسم ” سيدي عباد ” أيام 6 ـ 7 ـ 8 شهر أكتوبر 2017تضامنا مع شيوخ القبائل.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية