مليلية توظف أساتذة للعربية والأمازيغية لتدريس أطفال مغاربة

كشك | 28 يوليو 2017 على 16:30 | آخر تحديث 28 يوليو 2017


92

أعلن وزير الحماية الاجتماعية في مليلية المحتلة دانيال فانتير، أن وزارته تبحث عن أساتذة في اللغة العربية والأمازيغية لتدريس الأطفال المغاربة المتخلى عنهم والذين اخترقوا الحدود وعبروا لمليلية.

ونقلت وكالة “أوروبا بريس” عن المسؤول الاسباني أن المدينة المحتلة تضم 500 من الأطفال المشردين أغلبهم مغاربة، وهي الوضعية التي استدعت إطلاق حملة لتوظيف أساتذة لتعليم هؤلاء الأطفال المتخلى عنهم.

وأشار المصدر ذاته إلى أن مهمة هؤلاء الأساتذة الذين سيتم توظيفهم ستكون هي محاولة إقناع الأطفال من الخروج من الشارع ونقلهم إلى مراكز للإيواء لمنعهم من العبور إلى ملقا.

وأوردت وكالة الأنباء الأوروبية أن موضوع هؤلاء الأطفال كان مطروحا على جدول أعمال لقاء عقد مؤخرا  بين مسؤولين مغاربة وإسبان وأن هناك توجها مشتركا لإقامة هذه المراكز لإيواء الأطفال المتخلى عنهم في المدينة المحتلة.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية