مندوبية الحليمي تعلن عن تزايد احتياجات البنوك من السيولة

كشك | 9 أكتوبر 2017 على 14:37 | آخر تحديث 9 أكتوبر 2017


220

أعلنت المندوبية  السامية للتخطيط، أنه يرتقب أن تشهد الكتلة النقدية بعض التباطؤ في وتيرة نموها، خلال الفصل الثالث من 2017، مقارنة مع السنة الفارطة محققة زيادة تقدر ب 4,7٪، عوض 5,5٪، السنة الماضية.

 

وبحسب ما أوردته المندوبية السامية للتخطيط، التي يوجد على رأسها أحمد الحليمي العلمي، في موجز الظرفية لشهر أكتوبر 2017،  الذي توصلت جريدة “كشك” الإلكترونية بنسخة منه، فإنه يرجح أن تحقق حاجيات السيولة بعض الارتفاع موازاة مع تقلص الموجودات الخارجية من العملة الصعبة لدى البنك المركزي، حيث انخفضت بنسبة 11,7٪، نهاية شهر غشت الماضي.

ويعزى هذا التحول بالأساس إلى ارتفاع مشتريات الأبناك التجارية من العملة الصعبة،  في انتظار عملية تحرير سعر الصرف.

وينتظر أن تشهد أسعار الفائدة بعض الارتفاع مقارنة مع السنة الفارطة، مبتعدة قليلا عن سعر الفائدة التوجهي.

وسيهم هذا الارتفاع على الخصوص أسعار الفائدة بين البنوك بنسبة 8 نقطة أساس، وأسعار فائدة سندات الخزينة لسنة ولخمس سنوات بما قدره 4 و 14  نقطة أساس، على التوالي.

وينتظر أن تواصل القروض المقدمة للاقتصاد تطورها بنفس الوتيرة، خلال الفصل الثالث 2017، مدعومة بارتفاع القروض الموجهة للتجهيز وللسكن.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية