نقل الأبلق إلى مستشفى بالبيضاء بعد تدهور صحته بشكل خطير

كشك | 31 يوليو 2017 على 21:07 | آخر تحديث 1 أغسطس 2017


165

نُقل ربيع الأبلق المعتقل بسجن عكاشة بالدار البيضاء، على خلفية احتجاجات الحسيمة، إلى جناح العناية المركزة بمستشفى الصوفي بالدار البيضاء، وذلك بعد تجاوزه 36  يوما من الإضراب المفتوح عن الطعام.

 

وقال عبد الصادق البوشتاوي، المحامي وعضو هيئة الدفاع عن معتقلي الحسيمة، في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، إن صحة ربيع الأبلق تدهورت بشكل خطير، الأمر الذي يقتضي إبقاءه تحت المراقبة الطبية المركزة، مشددّا على أن جميع محاولات المحامين المدافعين عن ربيع باءت بالفشل.

 

وأوضح البوشتاوي، أن محضر التحقيق التفصيلي المتعلق بالأبلق متاح للنيابة العامة التي يتعين أن تقوم بواجبها في إطار القانون، على اعتبار أن هذا المحضر يتضمن معطيات خطيرة تتعلق بجرائم التعذيب والمعاملات اللاإنسانية التي تعرض لها ربيع، بحسب تعبير البوشتاوي.

وشدّد على أن النيابة العامة يتعين عليها تحمل مسؤوليتها واعتقال المسؤولين عن تعذيب ربيع الأبلق بمخفر الشرطة وكذلك في مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالبيضاء.

وفي سياق ذي صلة، كتب أحد النشاء في تدوينة  بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك” قائلا “ربيع الأبلق ولج العناية المركزة.. حياته في خطر.. بعد 36 يوم من الاضراب عن الطعام.. والدولة تتفرج دون أن تتحرك من أجل إنقاذ حياته..”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية