هاكرز مغاربة يخططون لاختراق مواقع تابعة للبوليساريو والجزائر

كشك | 24 يوليو 2017 على 11:34 | آخر تحديث 24 يوليو 2017


44

قررت مجموعة من “قراصنة الإنترنت المغاربة” تنفيذ ما أسمته بـ”هدية العيد لأمة العرش المجيد”، وذلك بالتدمير النهائي لعدد من المواقع الإلكترونية الجزائرية وأخرى تابعة للبوليساريو، قبل يوم واحد من عيد العرش الذي يصادف 30 يوليوز من كل سنة.

وحسب ما علمته “آخر ساعة”، من مصادر مطلعة، فإن نجاح اختراق وتدمير عدد من المواقع الإلكترونية الجزائرية وأخرى تابعة للبوليساريو، السنة الماضية، أدى إلى تفكير المجموعة، التي تحمل اسم “صقور الردع الإلكتروني المغربي”، في مزاوجة عيد العرش بعيد أسموه بـ”عيد الانتصار الإلكتروني على أعداء الوحدة الترابية”، مشيرة إلى أن أعضاء المجموعة، المكونة من 13 عضواً، مازالوا يبحثون بشكل مستمر عن ثغرات في المواقع المستهدفة.

من جانبه، كشف “Badweb 747″، الاسم الحركي لمنسق المجموعة، والذي يبلغ من العمر 23 سنة، أنه سيتم في عملية الاختراق والتدمير استخدام مجموعة من التقنيات الحديثة، وقال: “سيتم الحقن الإلكتروني وتغيير الصفحة الرئيسية (INDEX) بصفحة تحمل شعار مجموعة الهاكرز قبل التدمير النهائي”. وعن الأسباب التي جعلت “الهاكرز” المغاربة يخترقون، في أكثر من مرة، المواقع الإلكترونية التابعة للبوليساريو أو الجزائرية، قال المتحدث نفسه إن “تطاول تلك المواقع على المغرب وعدائها الشديد للمغاربة ولملك البلاد وحقدها الدفين تجاه تطور ورقي المغرب، أهم الأسباب التي تدفعنا إلى مهاجمة تلك المواقع”، كاشفا أنه سيتم تدمير كل من قناة “رصد تيفي”، وموقع المستقبل الصحراوي، وموقع راديو ميزيرات، التابعين للبوليساريو.

المصدر: آخر ساعة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية