هذا ما قاله بنعبد الله عن اجتماع الأغلبية بوزير الداخلية..!

كشك | 18 يوليو 2017 على 15:05 | آخر تحديث 18 يوليو 2017


194

تعقد اليوم الثلاثاء، أحزاب الأغلبية ووزير الداخلية اجتماعا جديدا حول الأحداث الأخيرة بمدينة الحسيمة، وذلك لإعطاء “الشرعية” لقرار سلطات الحسيمة، لمنع مسيرة 20 يوليوز المنتظر تنظيمها بالإقليم، وفق ما ذكرت مصادر مطلعة.

 

وفي هذا الصدد، أكد  نبيل بنعبد الله، الوزير في حكومة العثماني، وأمين عام حزب التقدم والاشتراكية، خبر اجتماع الأغلبية الحكومية اليوم الثلاثاء، رافضا الكشف عن موضوع الاجتماع حيث اكتفى بالقول “أحزاب الأغلبية كتشاوف”.

 

وفي نفس السياق، اتصلت “كشك” بوزراء آخرين في الأغلبية الحكومية إلا أن هواتفهم ظلت ترن دون رد.

 

وحسب مصادر مطلعة فإن اجتماع الأغلبية الحكومية المرتقب عقده اليوم بحضور وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، هو دليل على أن الداخلية تلجأ لأحزاب الأغلبية بحثا عن غطاء سياسي لمقاربتها في الحسيمة، وبالتالي تبرير منعها للمسيرة الاحتجاجية التي قررت عدة فعاليات حقوقية تنظيمها يوم الخميس 20 يوليوز الجاري بالحسيمة، تضامنا مع معتقلي احتجاجات الحسيمة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية