هكذا يقضي معتقلو الريف أيامهم في سجن عكاشة

كشك | 29 يوليو 2017 على 11:26 | آخر تحديث 29 يوليو 2017


110

في زيارة لمعتقلي احتجاجات الريف، أول أمس الأربعاء، أفادت عائلات المعتقلين أن معنوياتهم مرتفعة، قبل وبعد تعليقهم للإضراب المفتوح عن الطعام، وقال فريد الحمديوي، أخ المعتقل يوسف الحمديوي: “هم بمعنويات مرتفعة، يرغبون في معانقة الحرية للاستمرار في الحياة، كانت الأجواء حميمية عائلية بالنسبة للجميع يملأها الأمل في غد قريب”.

 

وأكد ناصر الزفزافي، المعتقل على خلفية احتجاجات الريف، حسب ما نقله عنه فريد الحمديوي، وهو منسق لجنة عائلات المعتقلين، أنه أوقف إضرابه عن الطعام، رفقة باقي المعتقلين بسجن عكاشة، تعبيرا منه عن حسن النية، قائلا في هذا الصدد “لقد أبدينا حسن نيتنا بعد أن أوقفنا إضرابنا عن الطعام، وننتظر مبادرة حسن نية من الجهة المقابلة، ونرحب بجميع المبادرات الجادة والمسؤولة”، مضيفا “لا يمكن لأي أحد أن يتحدث باسمي كيف ما كان وأيا كان، فالشخص الوحيد الذي سيصرح به باسمي هو والدي”.

 

وبخصوص الحالة الصحية لناصر الزفزافي، قال الحمديوي: “بالنسبة لناصر الزفزافي، كان كما عرفته قبل اعتقاله بنفس طول قامته واسترساله في الكلام، وحركات يديه وهو يناقش، تبادلنا أطراف الحديث حول وضعيته، ووضعية باقي المعتقلين”.

 

وبخصوص ربيع الأبلق، الذي ما زال مضربا عن الطعام، قال الحمديوي، إن “وضعيته الصحية تحتاج للمتابعة، ووضعه سيسوء أكثر إن استمر في إضرابه عن الطعام، ورغم محاولاتنا إقناعه بتعليق إضرابه ولو لأيام قليلة، فإنه مصر على المضي في إضرابه.. ومن هذا المنطلق أدعو الجميع للعمل على إقناعه والضغط عليه لتفادي الأسوأ”…

 

أما باقي المعتقلين، يضيف الحمديوي: “فهم في انتظار ما قد يأتي ولا يأتي، وهم بمعنويات مرتفعة، يرغبون في معانقة الحرية للاستمرار في الحياة، وهو الأمر الذي أكد عليه والد الزفزافي بعد انتهاء الزيارة.

 

من جهته، أكد امحمد الزياني، والد سليمة الزياني، المعروفة باسم سيليا، والمعتقلة بسجن عكاشة، أن صحة ابنته لم تتحسن بعد، وأنها مازالت تتناول الأدوية باستمرار”، وذلك عقب زيارته لابنته بسجن عكاشة أول أمس الأربعاء.

 

وفي ما يتعلق بالفيديو المسرب من داخل السجن، والذي ظهر فيه الزفزافي عاريا، شدد والد الزفزافي على ما أسماه “ازدواجية التعامل”، بحيث سارعت الفرقة الوطنية للتحقيق مع ناصر لدى تسريب رسالة منسوبة إليه، فيما لم تحقق مع مسربي الفيديو الذي “حاول إظهار قائد الحراك بشكل مهين”، وقال والد الزفزافي في هذا الصدد “رسالة سربت من داخل المعتقل، في وقت وجيز، اتصلت به الفرقة الوطنية وحققت معه، ولكن الفيديو اللي تسرب من طرف موقع إلكتروني، ما وقع فيه والو، فعلاش الازدواجية في تطبيق القانون”، مضيفا “من سرب الفيديو كان يعتقد أنه إهانة، وهو عمرو ما يتهان لأنه إنسان…”.

 

وتساءل والد الزفزافي عن عدم التحقيق ومتابعة مسربي الفيديو قائلا “أسائل الدولة بجميع مكوناتها، علاش ما وقع والو فهاد الفيديو، أطالب بمتابعة ومساءلة ومعاقبة الذين سربوا ذاك الفيديو.

هدى سحلي

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية