هولندا تمنع افتتاح مدرسة اسلامية بالعاصمة أمستردام

كشك | 26 يوليو 2017 على 14:43 | آخر تحديث 26 يوليو 2017


57

أعلن “ساندر ديكر”، وكيل  وزارة التربية والتعليم والثقافة الهولندية، أن إطلاق مدرسة إسلامية بأمستردام بات أمراً في حكم المستبعد، والتي كان من المتوقع أن تفتح أبوابها يوم فاتح غشت 2017، وذلك خشية سقوطها في فخ سوء الإدارة وضعف التعليم، اللذين يطبعان كل المدارس الاسلامية الأخرى في هولندا.

وأكد “ساندرز”، وهو يتلو بياناً صادراً عن مجلس الدولة، يومه الأربعاء 26 يوليوز 2017، أن السلطات قررت عدم فتح مدرسة إسلامية في أمستردام، خُصوصاً وأن المدارس الأخرى الموجودة أصلاً تعرف مشاكل بالجملة، طفت أكبرها على سطح الأحداث سنة 2014، حين أعلن عضو إدارة إحدى هذه المدارس بمدينة “روتردام” على “فيسبوك”، مبايعته لزعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.

وكان مجلس الدولة الهولندي، قد أعلن بتاريخ 21 أكتوبر 2015، أنه يتحتّم على بلدية العاصمة “أمستردام”، تهيئة مدرسة إسلامية جديدة قبل بداية أغسطس 2017، ليضع هذا الحكم حداً لصراع طال أمده بين المطالبين به وبين البلدية، التي تلقّت حينها حكمًا من المحكمة الإدارية، يقضي بتخصيص مدرسة إسلامية للتعليم الثانوي العام يمكنها استيعاب نحو 186 طالبًا.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية