والدة قاتل جدته بسلا تكشف تفاصيل جديدة في القضية..!

كشك | 23 أغسطس 2017 على 14:16 | آخر تحديث 23 أغسطس 2017


365

قدمت والدة قاتل جدته بحي السلام بمدينة سلا معطيات جديدة عن هذه الواقعة، محملة مسؤولية ما جرى لمستشفى الرازي الذي رفض استقبال ابنها لمتابعة علاجه من مرض عقلي من جهة، وللسلطات الأمنية من جهة أخرى التي اتهمتها بالتقصير وعدم الاحترافية في التعامل مع ابنها لحظة هيجانه ما تسبب في جريمة قتل جدته.

والدة القاتل قالت في مقابلة مع جريدة “كشك” الإلكترونية، إن ما روجت له السلطات من أن ابنها يتعاطى الكوكايين غير صحيح، وأن هيجانه في ذلك اليوم هو بسبب توقفه عن تناول الأدوية التي وصفها له الدكتور سعد الدين العثماني الذي كان يتابع معه العلاج إلى أن تم تعيينه رئيسا للحكومة.

واعتبرت والدة القاتل أن السلطات لم تتعامل بالاحترافية الكاملة مع حيثيات الواقعة، حيث كان من المفترض أن تطلق الشرطة التي حضرت لمسرح الحادثة الرصاص على ابنها لحظة هيجانه في رجله أو يده لإسقاطه والتحكم فيه، بدل تهديده ما دفعه لذبح جدته.

ونفت المتحدثة وجود ابنها في مستشفى الأمراض العقلية لمتابعة علاجه، موضحة أنه يرقد في السجن رغم أن كل الأوراق الطبية التي بحوزتها تؤكد إصابته بمرض عقلي مزمن يستجوب علاجا سريريا في الميتشفى.

ولم تستبعد والدة القاتل أن تكون رصاصة أطلقها شرطي قد استقرت في ظهر الجدة، ما ساهم في قتلها إلى جانب عملية دبحها من طرف القاتل.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية