وفاة شخص بمراكش بسبب غياب “الأنسولين” بمستوصف المحاميد

كشك | 27 أغسطس 2017 على 14:41 | آخر تحديث 27 أغسطس 2017


222

تتوالى الفضائح المرتبطة بقطاع الصحة بالمغرب، حيث لفظ رجل أربعيني يدعى البشير، أول أمس الجمعة أنفاسه بمنطقة الضحى بالمحاميد بمراكش، بعد معاناة مع مرض السكري فضلا عن غياب “الأنسولين” بالمستشفى القريب الراحل، مما عجل بوفاته.

 

وذكرت مصادر محلية، أن سبب وفاة الرجل يعود بالأساس لعدم حقنه بـ “الأنسولين” لما يزيد عن 6 أيام، نظرا لعدم وجود هاته الحقن في مستوصف المحاميد القديم لأزيد من أسبوع.

وبحسب المصادر ذاتها، فقد كان الراحل يستعد لتأطير وقفة احتجاجية كانت ستقام صباح أول أمس الجمعة، أمام المستوصف احتجاجا على غياب حقن الأنسولين، إذ هيأ جميع الترتيبات الخاصة بالوقفة، قبل أن يتفاجأ أصدقاءه بغيابه صباح الجمعة وهو ما دفع بهم إلى زيارة منزله قبل أن يصدموا بخبر وفاته.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية