“وول ستريت جورنال”: المغرب حليف في مكافحة الإرهاب!

كشك | 24 أغسطس 2017 على 14:11 | آخر تحديث 24 أغسطس 2017


360

ردا على الحملة التي شنتها شخصيات وووسائل إعلام دولية ضد المغرب بسبب اشتباه تورط مغاربة في هجومي كتالونيا، كتبت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، اليوم الخميس 24 غشت 2017، أن المغرب أثبت فعاليته في مكافحة الإرهاب وأن المملكة شريك للغرب في مكافحة التطرف الديني والإرهاب.

المقال الذي حمل توقيع حايس مهادي، تحت عنوان “المغرب شريك في مكافحة الإرهاب”،  كان ردا على مقال نشرته الصحيفة حول تورط مغاربة في هجومي إقليم كتالونيا، الذي أسفر عن 14 قتيلا ومئات الجرحى، حيث ألقت كاتبة المقال اللوم على المغرب وتساهله مع المتطرفين للعبور إلى أوروبا.

وذكرت الصحيفة بأحداث الإرهاب التي عرفتها فرنسا في العام الماضي، مشيرة إلى الدور المحوري الذي لعبته أجهزة الاستخبارات المغربية في تحديد مكان عبد الحميد أباعوض المتهم الرئيسي في تلك الأحداث الدامية.

وأضافت الصحيفة أن “المغرب لم يشهد أي هجوم إرهابي كبير منذ 2003، لسبب بسيط هو أن المملكة اتخذت إجراءات استباقية لتفكيك الخلايا، بدل الصراخ كلما أوقعت هجمات إرهابية أرواحا بشرية”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية