AFMDH تتبنى قضية الطفلة التي صُورت عارية في متاجر “ديكاتلون”

كشك | 12 سبتمبر 2017 على 13:46 | آخر تحديث 12 سبتمبر 2017


279

كشف رئيس الجمعية الفرنسية المغربية لحقوق الإنسان يوسف الإدريسي، أن هذه الأخيرة تبنّت قضية الطفلة التي قام رجل بتصويرها خفيةً، وهي في كابينة تغيير الملابس، بأحد محلات المركز التجاري “Décathlon” المتواجد ببلدية “Chambourcy”، التابعة لمقاطعة “Yvelines”.

وأضاف اليوسفي في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن الطفلة التي تبلغ من العمر 13 عاماً كانت تقيس ملابس البحر، قبل أن تلحظ رجلا (43 عاماً) وهم يقوم بتصويرها خلسةً من الكابينة المجاورة، ما دفعها لإطلاق الإنذار بسرعة.

وتابع أنه تم القبض على المدعى عليه يوم الأربعاء الماضي، بعد أن سارع والدا الطفلة بوضع شكاية بمركز الشرطة “Saint-Germain-en-Laye”، بعد وقوع الحادث مباشرةً.

وحسب موقع “Le Parisien”، فإنها ليست المحاولة الأولى للمدعى عليه، إذ وجد المحققون على جهاز الكمبيوتر الخاص به، 88 أشرطة فيديو و44 صورة لنساء وهنّ يغيرن ملابسهن.

ووفق نفس المصدر، فإن المدعى عليه اعترف بأنه التقط الصور وسجّل الفيديوهات المذكورة بمتاجر أخرى من نفس العلامة التجارية “Décathlon”، مشيراً إلى أنه بدأ هذا العمل عما يزيد قليلاً عن عامين.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية