في المجلس الحكومي.. “البيجيدي” يتودد للأحرار للتكفير عن “زلة بنكيران”

كشف مصدر حكومي لجريدة “كشك” الإلكترونية، أنه وخلافا للغة التصعيد التي كتب بها رئيس الحكومة المعين عبد الاله بنكيران بيانه أمس الأحد، حاول وزراء حزب العدالة والتنمية “التودد” لنظرائهم في حزب التجمع الوطني للأحرار وذلك في أشغال المجلس الحكومي الذي عقد اليوم الإثنين، أملا في تليين موقف حزب التجمع الذي تشبت بدخول حزبي الاتحاد الدستوري والاتحاد الاشتراكي الحكومة.

وأشار مصدر جريدة “كشك” الالكترنية إلى أن رئيس الحكومة المعين عبد الاله بنكيران جلس على انفراد مع الرئيس السابق لحزب التجمع الوطني للأحرار صلاح الدين مزوار على هامش أشغال المجلس وناقش معه موقف التجمعيين من المشاورات الحكومية، إلا أن مزوار قال لبنكيران إن “ما عبر عنه الحزب هو الموقف الذي اقتنع به كل التجمعيين”.

وتكشف هذه التحركات التي قام بها وزراء البيجيدي في المجلس الحكومي للتودد للتجمعيين زيف لغة التصعيد التي حملها بلاغ بنكيران حول وقف المشاورات الحكومية مع التجمع الوطني للأحرار والحركة الشعبية، وتبرهن من جانب آخر على وضعية الأزمة التي يوجد فيها رئيس الحكومة أمام خيارات محدودة.