أخنوش يتحدى "كتائب بنكيران": أنا راجل في الكلمة ولن أغير موقفي

أخنوش يتحدى “كتائب بنكيران”: أنا راجل في الكلمة ولن أغير موقفي

لم يترك عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار فرصة حضوره ضمن اللقاء الجهوي لجهة الدار البيضاء سطات دون الرد على كتائب حزب العدالة والتنمية التي تنتقده بسبب مواقفه من المشاورات، حيث قال أخنوش وهو يوجه كلامه لأنصار البيجيدي: “هادوك اللي كيقولو ما كايعرفش يدير السياسية، أنا كنقول لهاد الناس المهم يكونو رجال أنا راجل في الكلمة”.

وتعهد رئيس التجمعيين بأنه لن يغير مواقفه التي اتخذها في تدبيره للمشاورات مع رئيس الحكومة المعين، حيث قال في هذا الصدد “والله واخا يطلعو الكتائب الإلكترونية ما غنبدل رأيي، حنا حزب الكلمة والمواقف كلشي إلا شي واحد يتحكم فينا”.

وجدد رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار تأكيده على المواقف الثابتة للحزب ومشاريعه الرامية للتطوير من هياكله وآليات اشتغاله، مشيرا خلال اللقاء الجهوي لجهة الدار البيضاء سطات بحضور محمد ساجد الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري أن الحزب “سيعمل منذ الآن على تحسين وضعيته مسنودا بالدينامية الجديدة والحركية الإيجابية التي يشهدها من خلال الجولة التواصلية مع المناضلين والمناضلات”.

وبدوره أشاد محمد ساجد الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري بالتحالف الذي يجمع حزب التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري الذي تم تدشينه بتشكيل فريق موحد بمجلس النواب ومن المنتظر أن يتم تعزيز هذا التعاون في المستقبل بشكل أكبر.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
كشك
-->