“رفاق الهايج” يراسلون الرميد للإفراج عن صحفي مصري معتقل بالمغرب

وجهت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، نداء  إلى وزير العدل والرحيات مصطفى الرميد بهدف فتح تحقيق في استمرار اعتقال الصحفي المصري هاني خاطر.

وقالت الجمعية في نص الطلب الموجه لوزير العدل إنها “توصلت بمعطيات مفادها أن الصحفي المصري هاني خاطر المعتقل بسجن سلا 1 تحت رقم 10377، أتم عقوبته السجنية بعد إدانته بـ 3 أشهر نافذة في ملف 1721/2013، إلا أنه تم إبقاءه في حالة اعتقال بناء على مذكرة بحث دولية، رغم إدلائه بجميع الوثائق التي تثبت إسقاطها عنه من قبل القضاء المصري”.

وأشار الجمعية إلى أن الصحفي المصري هاني خاطر وجه ثلاث مراسلات إلى كل من وزارة العدل والحريات والوكيل العام لمحكمة الإستئناف والوكيل العام للمجلس الأعلى يوم 28 يونيو 2016 “إلا أنه لم يتوصل باي رد لحد الآن وبناء عليه، نطلب منكم، السيد الوزير، فتح تحقيق في استمرار اعتقال الصحفي المصري هاني خاطر، وتمكينه من كافة حقوقه المنصوص عليها في مواثيق الحقوق الإنسان وطنيا ودوليا”.

هذا، وتعود اطوار هذه القضية إلى شهر شتنبر من سنة 2015، حيث حل هاني خاطر بالمغرب لافتتاح مكتب للاتحاد الدولي للصحفيين العرب. و في فبراير 2016، أُلقي عليه القبض  في أحد فنادق الدار البيضاء، من قبل ضباط الشرطة بناء على مذكرة اعتقال دولية صادرة من السلطات المصرية في 12 فبراير 2016.

وقد استجابت محكمة النقض بالرباط في 25 أبريل 2016 لطلب التسليم، والتمس خاطر عدة مرات من السلطات المغربية المختصة عدم الاستجابة لهذا الإجراء، مشيراً إلى خطر تعرّضه للتعذيب فيما لو تمّ ترحيله إلى مصر، لكن مساعيه لم تلق استجابة، لحد الآن.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
لحسن سكور
-->