بسمة بوسيل: هاشنو وفر ليا تامر باش ما ندمش على الاعتزال

بسمة بوسيل: هاشنو وفر ليا تامر باش ما ندمش على الاعتزال

كشفت الفنانة المعتزلة ومصممة الأزياء بسمة بوسيل أنّها لم تحنّ يوما إلى الغناء، مؤكّدةً أنها اعتزلته بمحض إرادتها، وليس زوجها النجم المصري تامر حسني هو من فرض عليها ذلك، كما يعتقد البعض.

وأضافت بسمة موضّحة في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أنّ تامر يوفر لها استديو تسجيل في البيت، كما أنها تغني رفقة ابنتها الكبرى تاليا طوال اليوم، مشيرةً إلى أن صوتها مازال كما عرفه الجمهور.

وردّا على تصريح أدلى به صاحب أغنية “نور عيني” في حوار له مع جريدة “كشك” الإلكترونية، حول تفكيره جديّا في تقديم أغنية باللهجة المغربية، واختياره لبسمة كـ “أفضل صوت نسائيّ مغربي” يمكن أن يقدمها رفقته، أكّدت بوسيل أن احتمالية رجوعها للغناء مستحيلة، مضيفة أن هناك أصواتا مغربية نسائية جميلة للغاية يمكن أن ترشحها للغناء رفقة زوجها.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
بشرى الردادي
-->