الهيني: بلاغ "البيجيدي" يعكس "عقلية متحجرة" والسياسة لا تمارس بعقلية "ولو طارت معزة"

الهيني: بلاغ “البيجيدي” يعكس “عقلية متحجرة” والسياسة لا تمارس بعقلية “ولو طارت معزة”

اعتبر القاضي المعزول والحقوقي محمد الهيني، أن بيان الامانة العامة للعدالة والتنمية الذي صدر أمس “يعكس ازمة الوعي السياسي لدى اعضائه”.

وأشار الهيني إلى أن “الحديث عن بقاء نفس الاشتراطات في مسلسل تشكيل الحكومة بصرف النظر عن رئيس الحكومة المكلف يحيل على عقلية متحجرة ومتطرفة تسودها الهيمنة والاقصاء وعدم الوضوح لأن المنطق الطبيعي لإرادة العرقلة والتعنت يجب أن تقود للمعارضة وليس اللهت مرة أخرى مع رئاسة الحكومة لدفع أي تناقض بين القول والفعل”.

وأوضح القاضي المعزول ان السياسة “لا تمارس بعقلية ولو طارت معزة، أي عقلية عدم الاستفادة من قيمة العقل والاصرار على الاتجاه الخاطئ بتقديس الذات والحزب “وحدي مضوي البلاد”، وأن الجميع يجب أن يخضع للحزب الأول وأن كل رأي مخالف هو معرقل ويشكل التحكم”.

وتابع ذات المتحدث بالقول: “ومما لاشك فيه أن الإيمان بأن الوطن للجميع والديمقراطية لا تعني سيطرة فصيل سياسي مهما كان حجمه او مقاعده وهذا يبرر الحاجة لتعاون جميع الطاقات والحساسيات لخدمة الوطن لحاجة كل واحد منا للآخر تبعا لاجتهاداته واختياراته السلمية بعيدا عن لغة التطرف أو التخوين أو الاقصاء”.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
لحسن سكور
-->