منسق حركة "أنفاس": لهذا أصدرنا بلاغ "بدون تعليق" على "حكومة العثماني"

منسق حركة “أنفاس”: لهذا أصدرنا بلاغ “بدون تعليق” على “حكومة العثماني”

قال منير بنصالح، رئيس “حركة أنفاس الديمقراطية”، إن بلاغ “بدون تعليق” الذي أصدرته الحركة تعليقا على تشكيل الحكومة الجديدة، وأثار الكثير من ردود الأفعال بين مرحب وشاجب ومتهكم، يأتي في سياق مساهمة الحركة منذ نشأتها في 2013 كأحد امتدادات حراك 20 فبراير المغربي في 2011.

وقال منير بنصالح في توضيح توصلت “كشك” بنسخة منه، أن الحركة كان بإمكانها بعد تشكيل الحكومة الجديدة “الاستمرار في تحليل الواقع السياسي الرديء في بلدنا وأن نعلن آسانا وغضبنا من “قتل السياسة” و”اغتيال نتائج صناديق الاقتراع” و”خنق الأمل في الانتقال للديمقراطي” وأن نذكر بقناعتنا الراسخة والمؤسسة بضرورة التأسيس لملكية برلمانية حقيقية واحترام الذكاء الجمعي للمغاربة وتحقيق الحد الأدنى من العدالة الاجتماعية”، إلا أن المجلس الوطني للحركة “ارتأينا أن كل محاولة للتحليل اليوم بعد كل هذا العبث هي محاولة يائسة لتبرير ما لا يبرر واخترنا التعبير عن احتجاجنا الشديد بطريقة سبقتنا إليها أحزاب يسارية عالمية تحمل مغزى وفائدة : لن نقبل بالتطبيع مع العبث السياسي الحالي !!”

 

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
كشك
-->