تفاصيل إقدام سيدة على حرق جسدها بسطات

حقوقي: قائد الدرك بـ”ولاد مراح” استفز سيدة سطات وقال لها: شعلي العافية أشنو تتسناي..!

أكد مصدر جريدة “كشك” الالكترونية أن قائد الدرك الملكي في منطقة “ولاد مراح” استفز السيدة، التي أقدمت على إضرام النار في جسدها يوم الأربعاء 12 أبريل الماضي، بمدينة سطات، وقال لها بالحرف: “حرقي راسك أشنو كاتتسناي!” قبل أن تعمد مباشرة إلى سكب البنزين على جسدها وإشعال النار.

وكشف مصدر حقوقي في تصريح لجريدة “كشك” الالكترونية، أن السبب الرئيسي الذي جعل السيدة تقدم على إحراق جسدها، يعود لإحساسها بـ”الحكرة”، حين قررت السلطات إفراغها من منزلها التي كانت تقطن فيه رفقة عائلتها.

وأوضح المصدر ذاته، أن السيدة كانت تتواجد فوق سطح منزلها وتحمل قارورة بنزين، وهي تهدد بحرق جسدها، إذا تم إجبارها على مغادرة منزلها.

وأضاف مصدر جريدة “كشك” أن السيدة تتواجد في المستشفى الجامعي ابن رشد بمدينة الدار البيضاء، وهي في حالة صحية حرجة للغاية.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
ياسين بن ساسي
-->