في أعقاب اعتداءات باريس.. جمعية فرنسية- مغربية تراسل "هولاند"

في أعقاب اعتداءات باريس.. جمعية فرنسية- مغربية تراسل “هولاند”

في أعقاب الإعتداء الإرهابي الذي عرفه شارع “الشانزيليزي” الباريسي، يوم أمس الخميس 20 أبريل 2017، الذي أسفر عن مصرع شرطي فرنسي وجُرح اثنين آخرين، رفعت “الجمعية المغربية – الفرنسية لحقوق الإنسان” التي تنشط بالعاصمة الفرنسية، يومه الجمعة 21 أبريل 2017، رسالة تضامن ومواساة إلى الرئيس الفرنسي “فرانسوا هولاند”.

وجاء في نص الرسالة: “تلقينا ببالغ الأسى خبر تعرض بلدكم فرنسا لاعتداء إرهابي فظيع، ونحن ندين بأشد العبارات هذا الفعل الشنيع الذي طال مواطنيكم بشارع الشانزيليزيه يوم 20 أبريل”، قبل أن تستطرد:” نتضامن مع الشعب الفرنسي في هذه المحنة الأليمة، ونُبدي دعمنا للحكومة في حربها ضد الارهاب، وكل من يسعى للنيل من الأمن والإستقرار  بفرنسا، وعرقلة العملية الديموقراطية بها”.

ورفعت الرسالة طلباً إلى المجتمع الدولي بقولها:” نُطالب دول العالم بتكثيف جهودها لمواجهة ظاهرة الإرهاب الدولي بشتى الطرق الممكنة حتى القضاء عليها”.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
حسين عصيد
-->