"الأسد الإفريقي".. إنطلاق أكبر مناورات عسكرية دولية بالمغرب

“الأسد الإفريقي”.. إنطلاق أكبر مناورات عسكرية دولية بالمغرب

توجه ما يقرب من 1300  فردا من جيش الولايات المتحدة، كندا٬ فرنسا، ألمانيا، بريطانيا، مالي، موريتانيا، السنغال، إسبانيا وتونس إلى مناطق مختلفة من المملكة المغربية للمشاركة في مناورات الأسد الأفريقي 17.

وفي ذات الصدد، قال الكومودور ليونارد “ليني” ليون من فرقة العمل المشتركة للأسد الأفريقي، “نحن متحمسون لإجراء التدريب مع شركائنا المغاربة، يمكننا الأسد الأفريقي من تعزيز قدراتنا العملية في بيئة تبقى سمحة، مع أنها غير مألوفة”.

marins

وبحسب بلاغ توصلت “كشك” بنسخة منه، تتم عملية الأسد الإفريقي بقيادة قوات المارينز بأوروبا وأفريقيا وبرعاية قيادة الولايات المتحدة بأفريقيا، بدعم من قوات المارينز بالولايات المتحدة، الجيش الأمريكي والبحرية الأمريكية والقوات الجوية الامريكية وحرس الجو الوطني بولايتي يوتا وكنتاكي. كما يتلقى التدريب الدعم من سفارة الولايات المتحدة ومكتب التعاون الأمني في الرباط ومكتب ملحق الدفاع.

وأضاف الكومودور ليني: “يمنح هذا التدريب لاعضاء قواتنا تجربة العمليات المشتركة والمجتمعة، لدعم التعاون الاقليمى مع الدول الافريقية والشركاء الامنيين من دول متعددة”.

ومن المرتقب أن تنتهي التمرينات قرابة يوم 28 ابريل الجاري، مع عودة جميع القوات الامريكية الى قواعدها عند ختام المناورات.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
كشك
-->