حكومة العثماني تتهرب من تحمل مسؤولية مآسي معبر سبتة..!

حكومة العثماني تتهرب من تحمل مسؤولية مآسي معبر سبتة..!

تهرب مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمحتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة اليوم الخميس 04 ماي 2017، من الجواب على سؤال صحفي حول المآسي اليومية في معبري المدينيتين المحتلتين سبتة ومليلية.

وحاول الخلفي في المؤتمر الصحفي الذي يعقب الاجتماع الأسبوعي للحكومة إبعاد المسؤولية عن حكومة العثماني، مشيرا إلى أن “هذا الموضوع مطروح علينا بكل مسؤولية لإيجاد حلول تضمن الكرامة والحق في العيش الكريم”.

وأشار الخلفي إلى ضرورة “الوقوف في وجه أي تعسف”، في حق المواطنين المغاربة المشتغلين بأنشطة التهريب، مبرزا أن المصالح المعنية تتابع هذا الأمر بالتنسيق مع القطاعات الوزارية المسؤولة.

من جانب آخر، رفض الخلفي التعليق على الجدل الواقع بين المغرب والجزائر حول المهاجرين السوريين على الحدود، مكتفيا بالقول ان الوزير المنتدب في الهجرة أدلى بحديث صحفي تطرق فيه للأمر وإن كان هناك أي مستجد سيعلنه في حينه.

 

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
لحسن سكور
-->