بعد لمجرد.. مهاجر مغربي متهم باغتصاب زوجته يحصل على السراح المؤقت!

بعد لمجرد.. مهاجر مغربي متهم باغتصاب زوجته يحصل على السراح المؤقت!

كشف رئيس الجمعية الفرنسية المغربية لحقوق الإنسان يوسف الإدريسي، أن القضاء الفرنسي منح السراح المؤقت لمهاجر مغربي معتقل منذ 8 أشهر، على خلفية اتهامه باغتصاب زوجته.

وأضاف المتحدث نفسه في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن المهاجر استطاع الحصول على السراح المؤقت بعد الشهادة التي تقدمت بها ابنته، والتي كشفت من خلالها الابتزاز الذي كان يتعرض له والدها (ع.م) من طرف والدتها (ي.د)، حيث أكدت أن هذه الأخيرة كانت تطالبه بالمال مقابل الحصول على حقه الشرعي، فضلاً عن معاملتها السيئة له.

وتابع الإدريسي أنه، وبالإضافة إلى شهادة ابنة المهاجر، كانت هناك شهادتا صهره ورب عمله اللتان صبتا في مصلحته، حيث أشادا بأخلاقه العالية، مستبعدين أن يقوم بما تم اتهامه به من طرف زوجته، مشيراً إلى أن الجمعية استطاعت إقناع مشغله بالسماح له بالعودة إلى العمل.

يُشار إلى أن نفس الجمعية كانت قد راسلت يوم الاثنين 27 مارس الماضي، رسالة إلى وزير العدل الفرنسي “جان جاك أورفواس”، تشتكي فيها من تعامل القضاء الفرنسي مع قضية سجن “لمعلم”، وذلك بعدما اكتشفت “الحيف والتمييز الذي تعاني منه قضية لمجرد مقارنة مع قضايا الاغتصاب للمواطنين الفرنسيين”، خصوصا بعدما قضت العدالة الفرنسية في قضية اغتصاب مجموعة من الشبان لفتاة تبلغ من العمر 14 سنة بالسراح بحجة أن “الاغتصاب كان بموافقة الفتاة”.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
بشرى الردادي
-->