الباكوري: جهة الدار البيضاء مؤهلة لتكون قطبا اقتصاديا عالميا

الباكوري: جهة الدار البيضاء مؤهلة لتكون قطبا اقتصاديا عالميا

بمناسبة افتتاح النسخة الثانية لمعرض المدن الذكية “سمارت سيتي كازابلانكا”، قال مصطفى الباكوري رئيس جهة الدار البيضاء – سطات، إن العاصمة الاقتصادية تتوفر على كل المؤهلات التي تمكنها من أن تصبح أحد أكبر الأقطاب الاقتصادية على المستوى العالمي، مؤكدا أن مخطط تنمية الجهة، سيساهم في تعزيز مكانة المدينة باعتبارها العاصمة الاقتصادية للبلاد، من خلال عروض استثمارية هامة.

وأكد محمد الجواهري، المدير العام لشركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات، في كلمة خلال افتتاح المعرض، المنظم ما بين يومي 17 و18 ماي الجاري تحت شعار ”المدن مسؤولية الجميع”، أن مدينة الدار البيضاء تسعى إلى أن تكون مدينة ذكية بامتياز، مضيفا أن “سلطات المدينة منخرطة في هذا الورش الكبير رفقة المواطنين ولأجلهم، لما فيه مصلحتهم ورفاهيتهم وضمان جودة عيشهم”، داعياً في ذات السياق، إلى المساهمة في التنمية الحضرية الذكية والمستدامة للمدينة، مؤكدا أنها لم تعد اختيارا، بل أضحت ضرورة قصوى!

ينظم معرض “سمارت سيتي كازابلانكا” من طرف شركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات، بشراكة مع “فيرا دي برشلونة”، تحت شعار “المدينة مسؤولية الجميع “، حيث سيستقبل أزيد من 85 متدخلاً من خلال ندوتين رئيسيتين، 4 ندوات عامة و 8 ندوات موازية على مدى يومين.

هذا ويتضمن البرنامج حدثا للربط الشبكي سيعرف مشاركة أبرز الفاعلين الدوليين في التنمية الحضرية، بحيث سيتبادلون وجهات نظرهم خلال ندوات رسمية، من تنشيط خبراء وممثلين عن المدن والمقاولات، مراكز البحث، الجامعات، الحكومات والمنظمات الدولية المرموقة.

منال رضيان

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
كشك
-->