اعتقال زوجين متهمين باغتصاب فقيه وتصوير الواقعة بسيدي بنور!

اعتقال زوجين متهمين باغتصاب فقيه وتصوير الواقعة بسيدي بنور!

كشفت مصادر مطلعة لـ”آخر ساعة” عن إيداع سيدة وزوجها سجن سيدي موسي بالجديدة، يوم الأربعاء 17 ماي الجاري، بعدما أقدما على احتجاز فقيه بسيدي بنور واغتصابه وتوثيق ذلك في شريط فيديو، قبل أن يقوما بإطلاق سراحه.

وحسب المصادر عينها، فإن الزوجين المشتبه بهما قاما باحتجاز الفقيه بعد أن سلب الزوجة مبلغا مهما على شكل دفعات، لمدة تجاوزت سنتين، كمصاريف لعلاج الصرع، كما أنه تحرش بها في عدة مناسبات، وهو ما كشفت عنه لزوجها الذي خطط للانتقام من الفقيه، حيث قام الزوجان المشتبه بهما باستدراج الفقيه الذي يقيم بالدارالبيضاء، نهاية الأسبوع المنصرم، إلى مدينة سيدي بنور حيث يقيمان، بدعوى تطور الحالة الصحية للزوجة التي كانت تعاني من الصرع منذ سنوات، كما أسرت الزوجة للفقيه بغياب الزوج عن البيت، وهو ما راقه، مضيفة أنه وبمجرد دخول الفقيه إلى البيت احتجزه الزوجان.

ولم تقف الأمور عند هذا الحد، إذ قام الزوج بعد ذلك بإشهار سلاح أبيض في وجه الفقيه، قبل أن يقوم وزوجته بتكبيله وتجريده من ملابسه، ليعمد بعد ذلك الزوج إلى ممارسة الجنس عليه، فيما قامت الزوجة وبواسطة هاتفها المحمول بإعداد فيلم مصور يوثق وقائع الاغتصاب، وفي عدة أوضاع إباحية، قبل أن يهددا الفقيه الذي سلباه مبلغا من المال كان بحوزته بنشر الفيديو بمواقع التواصل الاجتماعي، إذا هو لم يقم بإرجاع المبالغ المالية التي كان قد تسلمها منها خلال فترة معالجتها، تضيف مصادرنا.

وعلى إثر هذه الواقعة، قام الفقيه بوضع شكاية لدى الضابطة القضائية التابعة للأمن الإقليمي بسيدي بنور، الثلاثاء المنصرم، ومباشرة بعد تلقيها الشكاية المذكورة اعتقلت العناصر الأمنية الزوج وزوجته، لتحرر محضر استماع إليهما، قبل أن يصدر الوكيل العام للملك باستئنافية الجديدة، الأربعاء المنصرم، أوامره بإيداع الزوج وزوجته السجن المحلي سيدي موسى بالجديدة، بتهمة احتجاز وهتك عرض فقيه، تحت التهديد بالسلاح الأبيض، وتصويره في أوضاع مخلة بالآداب والأخلاق، مع تهديده بنشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، كما تم إيداع الفقيه السجن كذلك بتهمة الفساد.

المصدر : آخر ساعة.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
كشك
-->