أخنوش يحرج العثماني بمشاكل الصحة والتعليم والشغل أمام ضيوفه بالجديدة

أخنوش يحرج العثماني بمشاكل الصحة والتعليم والشغل أمام ضيوفه بالجديدة

تحدث عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عن مشاركة حزبه في الحكومة، مؤكدا أن هذه المشاركة جاءت من خلال سعي “التجمع” لتشكيل حكومة قوية ومنسجمة، قبل أن يذكر بأزمة قطاعات الصحة والتعليم والتشغيل، وذلك أمام سعد الدين العثماني رئيس الحكومة.

واعترف أخنوش في كلمته الافتتاحية خلال فعاليات المؤتمر الوطني السادس لحزب “الحمامة”، الذي ينعقد بمدينة الجديدة، أمام العثماني وعدد من ممثلي الأحزاب الأخرى، أغلبية ومعارضة، وضيوف المؤتمر، (اعترف) بأن القطاع الصحي يعاني إكراهات مختلفة، من نقص في الموارد البشرية وضعف البنيات الصحية، وقلة التجهيزات الصحية.

وأضاف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن قطاع التعليم في حاجة إلى إجراءات مستعجلة، كما أكد على ضرورة العمل على توفير فرص الشغل من خلال استراتيجيات اقتصادية تهم بالأساس تشجيع الاستثمار والمقاولات.

ويحضر المؤتمر الوطني لحزب الحمامة، الذي ينعقد في هذه الأثناء بمدينة الجديدة، عدد من الشخصيات الذين حضروا من دول صديقة، ويمثلون أحزابا وهيئات سياسية، من قبيل الحزب الشعبي الأوروبي، والحزب الشعبي الإسباني، وحزب روسيا المتحدة، والحزب الديمقراطي الإيفواري، وحزب كلنا تقدميين النيجيري، كما يحضر ممثلي الأحزاب المغربية، أغلبية ومعارضة، وشخصيات سياسية واقتصادية وثقافية وفنية ورياضية.

 

 

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
كشك
-->