عمور يصف أخبار "ETبالعربي" بـ"الملفقة".. ويعاتب مريم سعيد: عيب تهرسي ولد بلادك!

عمور يصف أخبار “ETبالعربي” بـ”الملفقة”.. ويعاتب مريم سعيد: عيب تهرسي ولد بلادك!

خرج الفنان المغرب حاتم عمور عن صمته أخيرا، حيث دافع عن نفسه أمام ما سماه بـ”الحملة التي شنتها الصحافة المغربية والعربية عليه”، حيث قالت إنه هذا الأخير وضع إدارة مهرجان “موازين” الدولي في موقف محرج، بعد رفضه افتتاح حفله المشترك مع الفنانة أسماء لمنور على منصة النهضة يوم 19 ماي الجاري، معتبراً الغناء قبلها تقليلاً من نجوميته، ما استدعى تأخره بـ45 دقيقة عن صعوده للمسرح.

وقال صاحب أغنية “حسدونا” في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بـ”فيسبوك”: “لا أدري لماذا يشنون حملة في الصحافة والإعلام ضدي، دون تحري الحقائق والإلمام بكل جوانب القضية، مع العلم أن هناك عقودا تمضى ويجب علينا احترامها؟”

وأضاف معاتبا المذيعة المغربية مريم سعيد: ” شكرا ET بالعربي على الأخبار الزائفة والملفقة، شكرا لكل واحد يريد تحطيم ابن بلده. أنا معنديش شركة إنتاج واقفة معايا، أنا واحد من ولاد الشعب غي بوحدي كنحاول نخدم ندير شي حاجة تفرح الناس، وماعندي غي محبة الجمهور اللي كيبغيني.. سامحكم الله”.

وتابع موجها كلامه لإدارة مهرجان “موازين” الدولي: “أنا احترمت البرمجة التي وقعت عليها في العقد لا أقل ولا أكثر، ومستعد للإدلاء بكل المستندات والعقود المصادق عليها.. الغلط ديالكم وقعتو وماحتارمتوش العقد والدلائل موجودة”.

من جهة أخرى، أوضح عمور في نفس التدوينة: “وللتصحيح، أنا معوضوش بيا الفنان عبد الفتاح الجريني، بل العكس”، قبل أن يعود لمخاطبة مريم سعيد بالقول: “كما تم تداوله في الصحافة سابقا، فإن منصة النهضة يوم 19 ماي كانت ستجمع بيني وبين الفنان الخلوق والمبدع عبد الفتاح الجريني، والدلائل موجودة.. هادشي حشومة وعيب يا بنت بلادي”.

وأضاف متسائلاً: “هل يعقل أنني تأخرت 45 دقيقة على العرض والإدارة المكلفة بالمهرجان تتفرج وتتركني أفعل ما أريد؟ خدموا عقلكم شوية.. هناك قانون فالبلاد”، قبل أن يتخم: “أخيراً، أذكركم بأنني استقطبت 300.000 ألف متفرج بمهرجان جوهرة بمدينة الجديدة”.

Capture

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
بشرى الردادي
-->