"أنفاس": على الدولة أن تتحمل مسؤولية إختلالات أنظمة التقاعد

“أنفاس”: على الدولة أن تتحمل مسؤولية إختلالات أنظمة التقاعد

حمل تقرير نشرته “حركة أنفاس ديمقراطية“، اليوم الجمعة 18 شتنبر 2015، مسؤولية أعباء وإختلالات أنظمة التقاعد للحكومة المغربية، حيث أوضحت أنه من غير المقبول أن يتحملها المواطنون المستفيدون وحدهم – بحسب التقرير – كما أنه على الدولة أن تدخل على الخط من أجل تأدية فائدة صناديق التقاعد، مع دفع فوائد مستحقات المنخرطين التي تأخرت لعدة سنوات.

وانتقدت  “حركة أنفاس ديمقراطية”، في تقريرها، الإختلالات التي تعرفها أنظمة صناديق التقاعد بالمغرب، حيث حثت هذه الحركة المدنية الحكومة المغربية على محاربة غش الاشتراكات والقطاع غير النظامي، علاوة على إدماج المهن الحرة والقطاعات السوسيو- مهنية الأخرى غير المشمولة وجوبا بنظام التغطية الاجتماعية في أفق 2030.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
-->