تصنيف: بنجلون، أخنوش والشعبي ضمن أغنياء العرب لسنة 2016

تصنيف: بنجلون، أخنوش والشعبي ضمن أغنياء العرب لسنة 2016

تضمنت قائمة الـ 50 لأغنياء العرب سنة 2016، التي وضعتها مجلة “أرابيان بيزنيس” (Arabian Business)، المتخصصة في مجال المال والأعمال، ثلاثة رجال أعمال مغاربة، هم على التوالي: عثمان بنجلون، عزيز أخنوش، وميلود الشعبي.

وحسب التصنيف، الذي وضعته المجلة الاقتصادية، فإن عثمان بنجلون جاء في المرتبة 35، بثروة قدرت بـ 2.4 مليار دولار، متصدرا بذلك الشخصيات المغربية، التي وردت في القائمة.

وتمكن بنجلون من جمع هذه الثروة، عبر المجموعة الاقتصادية “فينانس كوم” (Groupe Finance com)، التي يرأسها والتي تستحوذ على  نحو 25 % من سوق التأمينات بالمغرب، عبر الشركة الوطنية للتأمين والشركة الملكية للتأمين، اللتين اندمجتا تحت اسم الملكية الوطنية للتأمين (RMA WATANYA).

ويشغل بنجلون كذلك، منصب مدير البنك المغربي للتجارة الخارجية (BMCE)، الذي يمثل نحو 16 % من النشاط البنكي بالمغرب، كما يرأس بنجلون منذ عام 1995 المجموعة المهنية لبنوك المغرب.

أما الشخصية المغربية الثانية، التي صنفتها المجلة ضمن أغنياء العرب لسنة 2016، فهو عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري في حكومة عبد الاله بنكيران، صنف في المرتبة 47، بثروة قدرت بـ 1.4 مليار دولار.

ويعتبر عزيز أخنوش، الذي يتولى حقيبة الفلاحة منذ 2007، من أبرز رجال الأعمال المغاربة، وهو حاصل على دبلوم في التسيير من جامعة شربوك في كندا، وينتمي إلى واحدة من أكبر العائلات المغربية وأكثرها شهرة، وهو يرأس مجموعة شركات “أكوا” الاقتصادية (Akwa Group)،المتخصصة في مجال الطاقة والتي تنشط كذلك، في النفط والغاز والمواد الكيماوية.

وجاء ميلود الشعبي في المرتبة 48، ضمن قائمة الـ 50، بثروة قدرت بـ 1.4 مليار دولار، والتي حققها عبر مجموعته الاقتصادية “يينا هولدينغ” (YNNA Holding)، المترامية الأطراف في عدة بلدان عربية كالمغرب، تونس، ليبيا، مصر والإمارات ومالك سلسلة فنادق رياض موغادور، إضافة إلى سلسلة متاجر أسواق السلام.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
لحسن سكور
-->